للتواصل

السلطاني يدشن جهازاً يستخدم في غسيل الكلى ويعد الأحدث من نوعه عالمياً

30 يوليو 2018

الوصال: احتفل المستشفى السلطاني اليوم بتدشين جهاز الغسيل البريتوني من نوعية ( Homechoice Claria) المستخدم في غسيل الكلى.

ويأتي تدشين جهاز الغسيل البريتوني الذي يعد الأحدث من نوعه على الصعيد العالمي في هذا المجال من منطلق أهمية تعزيز الرعاية الصحية التخصصية في مجال أمراض الكلى ، وتقليل إزدحام وتردد المرضى الفشل الكلوي على مراكز الغسيل الكلوي بالمؤسسات الصحية لعدد قد يصل ثلاث مرات أسبوعياً ، إلى جانب تعزيز تواصل الكادر الطبي مع المريض بصفة مستمرة .

يتميز جهاز (  Homechoice Claria)  بعدة خصائص ومزايا أهمها تمكين الطاقم الطبي المشرف على علاج المريض متابعة ومراقبة وضع المريض عن بُعد من خلال شكبة الأنترنت مَوصُولة بالجهاز بحيث يستطيع المخول من الكادر الطبي المتابعة والإشراف على بيانات وتفاصيل الغسيل البريتوني من خلال منصة خاصة بالإنترنت تعرف بإسم (SHARESOURCE)   مع الأخذ بالإعتبار الحفاظ على خصوصية المريض ، كما يتيح الجهاز للطاقم المعالج إمكانية التدخل المبكر وتعديل وصفة الغسيل وذلك على ضوء بيانات ووضع المريض الصحي وهو الأمر الذي يسهم في تقليل تردد المرضى إلى المؤسسات الصحية ، ناهيك عن قدرة الجهاز لإرسال وإستقبال الإرشادات والتعليمات للمستخدم باللغتين العربية والإنجليزية  ، علاوةً عن سلاسة وسهولة إستخدام هذا الجهاز .

ويشار بأن الغسيل البريتوني يستخدم للمرضى الذين يعانون من الفشل الكلوي بحيث يتميز بإمكانية غسيل الكلى للمريض بالمنزل وذلك بعد خضوع المريض وذويه لبرنامج تدريبي من قبل كادر صحي متخصص، والمرونة التي يوفرها هذا العلاج من خلال إمكانية المريض القدرة على تنظيم جدول الغسيل وفق ما يراه مناسباً له لبرنامجه اليومي ،كما يُنصح مرضى الفشل الكلوي الذين يعانون من ضعف في عضلة القلب إجراء الغسيل البريتوني نظراً لقلة إحتمالية حدوث نزول مفاجئ لضغط الدم أثناء الغسيل ، ناهيك عن التخفيف من تردد مرضى الغسيل الكلوي إلى المؤسسات الصحية .

تتمثل عملية الغسيل البريتوني كالآتي يَعبر سائل الديلزة إلى الغشاء البريتوني عبر أنبوبة صغيرة بلاستيكية تدعى القسطرة البريتونية ، بحيث يتم إدخال القسطرة في البطن بواسطة عملية جراحية بسيطة ، بعدها تجرى عملية الغسيل البريتوني داخل بطن المريض عن طريق إستخدام الغشاء الطبيعي بحيث يتدفق الدم من الشرايين إلى الغشاء البريتوني ، وهذ ما يسمح للسوائل الزائدة والسموم بعبور الثقوب ، والتخلص منه.