الوصال

برعاية الفريق أول وزير المكتب السلطاني إفتتاح مجلس عام مستوحى من حصن بيت الرديدة الأثري

12 يناير 2019

 

احتفل أهالي نيابة بركة الموز بولاية نـزوى بمحافظة الداخلية مساء أمس  بافتتاح المجلس العام بالنيابة والذي بُني على مساحة 1600 متر مربع وبتكلفة إنشائه 300 ألف ريال عماني حيث بُني المجلس بجهود أهالي وأبناء النيابة وفق متطلبات وإحتياجات الأهالي وبما يخدم الجوانب الإجتماعية والثقافية والدينية وقد صمم المجلس وبما يتناسب والنمط المعماري لنموذج السبلة العمانية مستوحاة من تراث وتاريخ وعراقة نيابة بركة الموز خاصة وولاية نـزوى بحاراتها العريقة والأثرية كونها مدينة العلم والتاريخ والتراث عامة.

رعى حفل الافتتاح الفريق أول سلطان بن محمد النعماني وزير المكتب السلطاني بحضور عدد من أصحاب المعالي والسعادة وأعضاء مجلس الدولة والشورى والشيوخ والرشداء وجمع من المدعوين وأهالي نيابة بركة الموز ولدى وصول معالي راعي الحفل أرض المجلس قدمت فرقة الفنون الشعبية بالنيابة عدد من الرزحات والأهازيج الشعبية ، بعدها قام معاليه بإزاحة الستار عن اللوحة التذكارية للمجلس ومن ثم افتتح المعرض المقام على هامش إفتتاح المجلس والذي استعرض لوحات من الفن التشكيلي والتصوير توضح الجانب التراثي للبلد وأهمية التمسك والحفاظ على الإرث التاريخي وموروث الأجداد ، وكذلك عُرض الجانب الجمالي للملبوس التقليدي والأدوات القديمة ، بعدها بدأت فقرات حفل الإفتتاح

تبلغ المساحة الإجمالية لهذا المجلس ألف وستمائة متر مربع ويتكون من القاعة الرئيسية التي ترونها أمامكم ، وقاعتين اثنتين متعددة الأغراض ، علاوة على المرافق الخدمية الأخرى ، كما زود بإحدث التقنيات الصوتية والمرئية ، أما التصميم الخارجي فهو مستوحى من حصن بيت الرديدة الأثري الذي يعود بناؤه لعهد الإمام سلطان بن سيف اليعربي.