الوصال

حبه المجنون للغوص .. دفعه لترك وظيفته

11 مارس 2019

 

الوصال – إيناس ناصر : وصفوه من حوله بالجنون بعد أن ترك وظيفته التي عمل فيها لمدة 4 سنوات في قطاع النفط والغاز، حيث كان خريجا من جامعة السلطان قابوس من تخصص الهندسة، ولكنه أصر على ترك وظيفته بعدما رأى أن حلما آخر بدأ يلوح له في الأفق، البطل العماني إبراهيم السليطني كان ضيفا في فقرة كيف الدوام ببرنامج صباح الوصال، حيث حقق في الفترة الأخيرة رقما قياسيا في بطولة هزاع في مجال الغوص الحر وكتم النفس والتي تعتبر البطولة الأصعب في هذا المجال ولكنه حقق مدة تصل إلى  7 دقائق و 14 ثانية.

 ويسرد السليطني عناده الذي جعله حاضرا  في هذه الرياضة بانتصاراته التي يفخر كثيرا بأن تكون رفعة لاسم عمان في محافل دولية، فجادل مسؤوله على إعطائه إجازة للمشاركة فيها لكنه رفض وتقدم بعدها بطلب إجازة بلا راتب وتم رفضها أيضا وفي الأخير قرر تقديم استقالته نهائيا ليبدأ مشوارا جديدا في هذه الرياضة وفي رياضة اليوجا التي أصبح فيها مدربا محترفا أيضا ، ويقول : ساعدتني اليوجا في رياضة الغوض الحر فهي تخبرني من أن جسمي يملك طاقات أكبر من التي عشت مؤمنا بمحدوديتها، ومن الغريب أيضا أن يستمر بشغفه بجنون في هذه الرياضات، فالجائزة التي فاز بها العام الفائت صرف معظمها للتجهيز لهذه المنافسة ويطمح أن يشارك في مسابقات آسيوية لتحقيق أرقاما قياسية أخرى.

للاستمتاع بقصته اضغطوا الرابط الصوتي