للتواصل

من مواليد النهضة ..تسرد لنا مشاركاتها في احتفالات السلطنة بعام الشبيبة

28 أكتوبر 2018

الوصال – إيناس بنت ناصر :

كنت أحدى المشاركات اللاتي شاركن في عام الشبيبة في سنوات قديمة، فأنا من مواليد يوم النهضة المباركة والذي يصادف 23 يوليو عام 1970م،من أجل ذلك أتذكر جيدا تفاصيل تلك الاحتفالات التي لم تكن مجرد حدث عابر بل كان شعورا صادقا يجعلنا نندمج في كل لحظاته لدرجة نسيان حاجتنا للأكل، هذه كانت كلمات الأستاذة سعادة الإسماعيلية مدير دائرة الرياضة النسائية بوزارة الشؤون الرياضية بمداخلتها في برنامج صباح الوصال في اليوم الذي تحتفي فيه السلطنة بشبابها،وتكمل بكل حب وتفاؤل : كنا نهرول شغفا حال وصولنا للمنزل ونحن عائدون من المدرسة، نهرول حبا للوطن تاركين كل شيء وراءنا، نسابق الزمن حتى نرى أنفسنا ونحن نهتف بهتافات موحدة ونردد أغاني وطنية تقشعر منها أبداننا مازلنا نحفظ كلماتها جيدا حتى الآن ،فقد كنا نجتمع برفقة طلاب وطالبات كثر من مختلف المدارس بمجمع السلطان قابوس الرياضي.

تقول سعادة أخذني الحماس للمداخلة في البرنامج بعد أن سمعت معدتي ومقدمتي البرنامج مديحة السليمانية وإيناس ناصر تسترجعان مع المستمعين انجازاتهم الشبابية على المستوى الشخصي والعام، وتكمل سعادة حديثها لنا بقولها: كنت من أوائل المقبولين في البعثات الخارجية بالكويت وأنا الآن أكمل ما يقارب 31 سنة من تخرجي من الثانوية العامة،فحلم طفولتي ما زال يراودني بين الحين والآخر في رؤية نفسي امرأة لها مكانها الذي يسهم في بناء وطنه فلم تهدأ أحلامي حتى رأيت ذلك وقد أصبح حقيقة، فبعدما كنت لاعبة متألقة في مدارس السلطنة، شاءت الأقدار أن أكون المسؤولة الأولى عن رياضة المرأة في السلطنة،وأسعى دائما أن أجعل المرأة العمانية الرياضية ضمن خارطة العالم في مختلف المجالات.

للاستماع لحديثها الشائق اضغط هنا